نايجل فاراج يلقي خطابه الأخير ليلة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي

ألقى زعيم حزب الاستقلال نايجل فاراج خطابه الأخير في البرلمان الأوروبي ليلة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث أدان فراج الاتحاد الأوروبي واعتبرها تجربة معادية للديمقراطي، وكان قد صوت البرلمان الأوروبي بأغلبية ساحقة للسماح لبريطانيا بالمغادرة في 31 يناير .

وقام نايجل فاراج بحملة ضد الاتحاد الأوروبي منذ عام 1992 ورسم صورة غير واضحة للاتحاد الأوروبي واعتبر تجربة بريطانيا في الاتحاد الأوروبي بأنها تجربة سياسية معادية للديمقراطية بشكل أساسي تمنح الناس السلطة دون مساءلة وتتجاهل الأصوات التي تمارسها.

وقال فاراج : “نحن نحب أوروبا ، نحن نكره الاتحاد الأوروبي فقط” ، مشيرًا إلى أن والديه قد اشتركا في سوق مشتركة ، وليس دولة غير خاضعة للمساءلة تحمل علمًا ونشيدًا ومحاكمًا، قام فاراج بسحب علم الجيب الخاص بالمملكة المتحدة لاستخدامه في وداع أعضاء البرلمان الأوروبي مما اعتبره المسؤولون أنه تجاوز خلال الاجتماع قائلة لفاراج : “إذا لم تلتزم بالقواعد ، فسوف تنقطع”. “ضع أعلامك بعيدًا. أنت تغادر؟ اصطحبهم معك ، إذا كنت تغادر الآن. وداعا “.

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.