موجز أنباء العالم ومستجداتة

رئيس المكسيك يلمح إلى تنازلات الهجرة وسط الخلاف التجاري الأمريكي

موجز الأنباء – ألمح رئيس المكسيك أندريس مانويل لوبيس أوبرادور إلى أن بلاده يمكن أن تشدد ضوابط الهجرة لتهدئه تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض تعريفات على السلع المكسيكية.

وقال الرئيس أوبرادور اليوم السبت انه يتوقع نتائج جيدة من المحادثات المقررة في واشنطن الأسبوع القادم.

وقال أن المكسيك قد تكون مستعدة لتصعيد الإجراءات لاحتواء الطفرة الأخيرة في الهجرة من أجل التوصل إلى اتفاق مع الولايات المتحدة.

وقال أوبرادور “الشيء الرئيسي هو الإبلاغ عن ما نقوم به بالفعل بشان قضية الهجرة ، وإذا كان من الضروري تعزيز هذه الإجراءات دون انتهاك حقوق الإنسان ، يمكننا أن نكون مستعدين للتوصل إلى تلك الصفقة”.

وتأتي تعليقاته بعد تصريحات السيد المسيح سيدي نائب وزير الخارجية لأمريكا الشمالية الذي قال لوكالة رويترز للأنباء أمس الجمعة أن المكسيك تريد شحذ الإجراءات الحالية لكبح تدفق الأمريكيين الوسطي الذين يحاولون الوصول إلى الأراضي الأمريكية.

وسئل أوبرادور في المؤتمر الصحفي عما إذا كان سيسمح للمكسيك بان تصبح دوله ثالثه أمنه ، مما سيسمح للسلطات الأمريكية بإعادة المهاجرين إلى المكسيك وجعلهم يطلبون اللجوء هناك.

ولم يجيب علي السؤال ، لكن الضغوط ازدادت باطراد علي حكومته لإعطاء الأرض للقضية.

وعقب اتفاق مع اوبرادور ، بدأت السلطات الأمريكية منذ يناير/كانون الثاني بإرسال مهاجرين إلى المكسيك للانتظار هناك بينما تتم معالجه طلبات اللجوء الأمريكية.

وقد ازداد تدريجيا عدد موانئ الدخول للعائدين بموجب ما يسمي بسياسة “البقاء في المكسيك” ، ويقول خبراء السياسات انه يمكن توسيع نطاقها لتضم المزيد من المدن.

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد