تقنية

واتساب تطلق تحسينات جديدة في عرض الحالات: تصنيفات جديدة واستجابة لاحتياجات المستخدمين

واتساب، المنصة المعروفة للمراسلة الفورية، تخوض تجربة جديدة في عرض الحالات التي يشاركها المستخدمون داخل التطبيق.

ووفقًا للتحديث التجريبي الأحدث، من المقرر إضافة تصنيفات جديدة لفرز الحالات المنشورة. تشمل هذه التصنيفات “الكل”، “الأخيرة”، “المعروضة”، و”المكتومة”.

تصنيف “الكل” يُمكن المستخدم من مشاهدة جميع الحالات من جهات الاتصال، فيما يعرض تصنيف “الأخيرة” آخر المشاركات. ويسمح تصنيف “المعروضة” بالوصول إلى الحالات التي شاهدتها بالفعل، بينما يُخفي تصنيف “المكتومة” حالات الأشخاص الذين اختاروا إخفاء حالتهم.

هدفت واتساب من خلال هذه التغييرات إلى تسهيل عملية اختيار وعرض الحالات، خصوصًا في حال كان هناك عدد كبير منها.

عُدل تبويب “الحالات” إلى “المستجدات”، مع إضافة عرض “القنوات” الجديدة بجانب الحالات. هذا التغيير أثار جدلًا واسعًا بين المستخدمين الذين طالبوا بالعودة إلى التصميم السابق الذي كان يركز على الحالات بشكل أساسي.

طرح بعض المستخدمين اقتراحات لتحسين الواجهة، مثل فصل القنوات في تبويب مستقل لسهولة الوصول إليها دون التأثير على عرض وإدارة الحالات.

تم إطلاق ميزة الحالات في واتساب عام 2017 بعد نجاحها في منصات أخرى مثل سناب شات، وأصبحت اليوم واحدة من الخصائص الرئيسية في التطبيق.

تقترح التقارير الحالية أن واتساب يخطط لإدخال الإعلانات إلى التطبيق، ومن المحتمل أن تظهر في القنوات والحالات. لذا تسعى المنصة لتحسين تجربة المستخدم وواجهته قبل إطلاق الإعلانات.

زر الذهاب إلى الأعلى