صحة و جمال

مفتاح التغذية السليمة: تحقيق التوازن في البروتينات والدهون والكربوهيدرات

طرحت خبيرة التغذية الروسية، الدكتورة أولغا كوندراتينكو، الضوء على أهمية تحقيق التوازن الغذائي كمبدأ أساسي لصحة الجسم. أكدت كوندراتينكو على أهمية الكربوهيدرات كمصدر رئيسي للطاقة، مشيرة إلى ضرورة الحصول على نسبة مناسبة تصل إلى 50% من السعرات الحرارية اليومية من الكربوهيدرات وعدم الاعتماد فقط على منتجات الحلويات والمعجنات.

وأشارت كوندراتينكو إلى أن الكربوهيدرات ذات الأمد الطويل والمؤشر الكلي للسكر في الدم المعتدل أو المنخفض تعتبر الأفضل، مثل السكريات الأحادية والثنائية الموجودة في الفواكه ومنتجات الألبان.

أوضحت أيضًا أن الدهون لها دور أساسي في النظام الغذائي، حيث يجب أن تشكل ما لا يقل عن 30% من السعرات الحرارية اليومية، مع التركيز على الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة مثل أوميغا 3 وأوميغا 6، وعدم تناول الدهون المتحولة الموجودة في الأطعمة المعدة والوجبات السريعة.

بالإضافة إلى ذلك، شددت على أهمية كميات كافية من البروتين يوميًا لبناء الخلايا وصيانة الأنسجة. وأوصت بأن يتم إعطاء الأفضلية للخضروات النيئة والفواكه والأعشاب والحبوب الكاملة لفوائدها الصحية الكبيرة.

كوندراتينكو اختتمت بتوصياتها للأشخاص الراغبين في اتباع نظام غذائي صحي بتناول كميات كافية من الفيتامينات مثل B وC والانتباه لمستويات A وE وD.

زر الذهاب إلى الأعلى