فنون ومشاهير

انطلاق “المهرجان الدولي للأفلام القصيرة”: فنون وثقافات تتلاقى في جامعة اللويزة

جامعة اللويزة تستضيف المهرجان الدولي للأفلام القصيرة في نسخته السابعة عشرة، والذي يشهد مشاركة واسعة من الأفلام العربية والغربية. المهرجان الذي يمتد من 21 إلى 24 نوفمبر يضم ما يقارب 70 فيلمًا موزعة على ثلاث فئات رئيسية.

يتنوع المهرجان بين “المسابقة الرسمية” التي تتضمن حوالي 40 فيلمًا تتنافس على جوائز متعددة، إلى جانب فئتي “سباركس” و”seeds” التي تبرز المواهب الطلابية والإبداع الشاب خارج إطار المسابقة.

الافتتاح يأتي بفيلم “الهدية” للمخرجة الفلسطينية فرح نابلسي، الذي يركز على قصة في غزة ويشكل تحية لأهلها.

سام لحود، مدير المهرجان، يؤكد على أهمية إقامة الحدث في ظل الظروف الصعبة التي تشهدها المنطقة، مشيرًا إلى الدور الإيجابي للفنون في تعزيز قيم السلام والتعايش، ويشيد بتفاني الطلاب الـ50 الذين تطوعوا لجعل المهرجان واقعًا.

بعد المهرجان، تستمر جامعة اللويزة في رسالتها لنشر ثقافة السلام من خلال فعاليات ثقافية مستقبلية متنوعة.

المهرجان لا يقتصر على عرض الأفلام فحسب، بل يشمل سلسلة من اللقاءات والحوارات بين مخرجين وممثلين، ويشهد محاضرات تناقش دور السينما في تعزيز قيم السلام.

يشارك في المهرجان مجموعة واسعة من الدول العربية والغربية، ويُقدم أفلامًا تعكس تنوع القصص والثقافات.

من السعودية، يُعرض فيلم “صوتك فقط” للمخرج رنا مطر من جامعة “عفة”، والذي يروي قصة عامل سوداني يحاول الاتصال بأهله بعد فترة طويلة من الانفصال.

وتستمر القائمة مع مشاركات من لبنان، تونس، مصر، والعديد من الدول الأوروبية والعالمية الأخرى، التي تُشارك بأفلام مثيرة تنافسية.

يختتم المهرجان بتوزيع جوائز متنوعة تكرم أفضل الأفلام، بينها جائزة “إميل شاهين” للتميز السينمائي، لتكريم الشريط الذي يميز نفسه بجودته وقيمه السينمائية الرفيعة.

زر الذهاب إلى الأعلى