موجز أنباء العالم ومستجداتة

الزمالك يفرض الهدوء في صفقات الشتاء

فرض نادي الزمالك الهدوء خلال تحركاته الحالية من أجل إتمام الصفقات الشتوية التي يحتاج إليها الفريق في فترة الانتقالات يناير القادم والتي تتماشي مع قرار اتحاد الكرة بإضافة خمسة لاعبين في كل قائمة فريق ليصبح الإجمالي 30 لاعبا وليس 25 كما هو حاليا.
الزمالك حدد احتياجاته في فترة الانتقالات الشتوية القادمة وهي التعاقد مع رأس حربة من العيار الثقيل وظهير أيسر ومدافع وهي المراكز التي تحتاج إلي دعم خلال الفترة الحالية في ظل وجود قائمة تضم العديد من النجوم واللاعبين المميزين الذين يعتبرون الأفضل في الدوري المصري حاليا.
مجلس إدارة نادي الزمالك والمشرف العام علي الكرة أمير مرتضي وضع سياسة جديدة في التعاقدات وهي الهدوء والتحركات في الإحتياجات للفريق ورفض المزايدات التي تضعها الأندية لرفع أسعار لاعبيها.
إدارة الزمالك تتحرك في ملف التعاقدات بعيدا عن وكلاء اللاعبين والتفاوض المباشر مع الأندية واللاعبين من أجل فرض السرية علي المفاوضات الحالية وعدم رفع الأسعار خاصة أن الفريق أصبح جاذبا للاعبين في السنوات الحالية.
يستخدم أمير مرتضي سلاح الإستقرار ومنح اللاعبين مستحقاتهم في مواعيدها ومنحهم قيمة عقود أعلي من جميع الأندية الأخري في الدوري بجانب طموح المنافسة علي البطولات وتوفير كافة الإمكانيات من أجل إغراء الصفقات التي يسعي إليها في الفترة الحالية.
يرفض الزمالك ضم لاعبين لا يحتاج إليهم في الفترة الحالية حتي يركز في دعم الإحتياجات فقط والمجموعة التي يرغب فيها المدير الفني السويسري كريستيان جروس حيث عرض أكثر من لاعب وتم رفضه لعدم الإقتناع بمستواه خاصة أن اللاعب الجديد يجب أن يكون أفضل من المجموعة الحالية المتواجده مع القلعة البيضاء.
أغلق مسئولو الزمالك الباب أمام رحيل اللاعبين عن الفريق في يناير القادم وكان الرد القاطع هو رفض جميع العروض والتمسك بالفريق الحالي وأن المجموعة التي لا تشارك في المباريات لها دور والفريق مقبل علي ضغط بطولة الكونفيدرالية الإفريقية مع مباريات الدوري وكأس مصر ويحتاج إلي جميع اللاعبين لمواجهة الإصابات والإيقافات والإنذارات.
شهدت الفترة الحالية تلقي عدد من اللاعبين عروض للرحيل خلال فترة الانتقالات الشتوية مثل أحمد مدبولي ومحمود دونجا ومحمد حسن ومحمد عنتر ومحمد إبراهيم ومصطفي فتحي ومحمود عبدالعزيز وهو ما رفضه مسئولو الزمالك وطالبوا اللاعبين بغلق هذا الملف تماما وعدم الحديث فيه لأن القرار هو إستمرار الجميع ودعم الفريق في الإحتياجات الخاصة في يناير القادم.
أجل الزمالك الحديث مع السويسري كريستيان جروس خلال الفترة الحالية وتم الانتظار لحين حلول شهر يناير القادم من أجل عقد جلسة تشهد جميع التفاصيل النهائية خاصة أن المشاورات خلال الفترة الحالية بين المدير الفني وأمير مرتضي تم خلالها وضع الخطوط العريضه والنهائية والخطة التي يعمل بها الفريق في الفترة الحالية ويتبقي حسم القرارات النهائية التي لا يتعجل فيها الزمالك متمسكا بالهدوء والغلق علي الفريق حتي تستمر مسيرة الإنتصارات الحالية والحفاظ علي تصدر الدوري.

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد