موجز أنباء العالم ومستجداتة

سبب وفاة المذيع السعودي محمد الرشيد العثمان اليوم والسيرة الذاتية

أعلنت وسائل الإعلام السعودية اليوم وفاة المذيع السعودي محمد الرشيد الحميدان، واليكم تفاصيل وأسباب وفاة الإعلامي محمد الرشيد العثمان اثر نوبة قلبية حادة والسيرة الذاتية، وقد نشرت جريدة الرياض السعودية خبر وفاة محمد الرشيد ونعي، وجاء فية بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ننعي الزميل المذيع محمد رشيد الحميدان ، والمعروف بـ محمد الرشيد ، وهو إعلامي سعودي منذ عام 1970، صاحب الصوت المميز في برنامج ونة قلب، وكان ممن ساهم في بناء التلفزيون السعودي، وكان محمد الرشيد احد نجوم الجيل الذهبي للتلفزيون السعودي في السبعينات والثمانينات وتميز في تقديم البرامج الجماهيرية .

سبب وفاة محمد الرشيد

فقد توفي المذيع محمد الرشيد عن عمر يناهز الـ71 عامًا بعد تعرضه لازمة قلبية حادة، وانتشر خبر وفاة الرشيد على تويتر من خلال وسم وفاة الإعلامي السعودي محمد الرشيد #محمد_الرشيد #وفاه_محمد_الرشيد ،وقدم العديد برقيات عزاء ، وقد كان مشهورًا على المستوى الإعلامي في المملكة العربية السعودية خلال فترة السبعينيات، وقد وافته المنية مساء أمس الأثنين وستقام عليه الصلاة عصر اليوم الثلاثاء بمسجد الراجحي بمدينة الرياض، والعزاء في المقبرة للرجال، وللرجال والنساء في منزلة الواقع في حي العزيزيه في مدينة الرياض .

السيره الذاتيه المذيع محمد الرشيد

ويعتبر المذيع الراحل محمد الرشيد العثمان، أحد أبرز قيادات التلفزيون السعودي ، وقد ونعى عديد من الإعلاميين المذيع محمد الرشيد وأشادوا بمواقفه ومشاركته ومهمات عمله العديدة والمميزة، وبذله الجهد والعطاء أثناء عمله الإعلامي ومسيرته، إذ يعد أحد أبرز فرسان الإذاعة والتلفزيون، وأعد وقدم برامج مختلفة، وشارك في تغطية مناسبات رسمية، وقرأ نشرات الأخبار، ومن أشهر البرامج التي قدمها الراحل: “ونّة قلب”، و”استديو رقم 1”.

عزاء ونعي المذيع محمد الرشيد

كان من أفضل المذيعين قراءة للأخبار وأكثرهم شياكة، كان شديد الإهتمام بمظهره وملبسه وتشعر وكأنه يحضر مناسبة زواج وليس مقدم برامج، كان شديد الاحترام لمهنته، بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ننعي الزميل المذيع #محمد_الرشيد ، حيث وافته المنية مساء اليوم الأثنين وستقام عليه الصلاة عصر اليوم بمسجد الراجحي بمدينة الرياض، إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم اكتبه عندك من الصابرين وجازه جزاء الصابرين.

وفاة المذيع محمد الرشيد

الإعلامي والمذيع محمد الرشيد، وهو من جيل الرواد في التلفزيون السعودي، فقد مات الشاعر والإعلامي محمد الرشيد (رحمه الله) ، ويدفن معه أسرار الإذاعة، فقد اخفي أسماء تسلقت على أكتاف شهرته ومشواره الإذاعي التلفزيوني، ومع ذلك بقي معلما في جامعة الحياة، رحمك الله يا صديق الليل ونديم السمر ورفيق القلوب محمد الرشيد.

فقد قال ماجد الثمانينات رحمك الله يا صاحب ونه قلب واستوديو رقم 1، رحمك الله يا صاحب الصوت الشجي الإعلامي محمد الرشيد، وأسكنك فسيح جناته ، عظم الله أجركم وأحسن عزائكم في وفاة الفقيد الأستاذ محمد الرشيد رحمه الله وأسكنه فسيح جناته ، تشرفت بمزاملته أواخر حياته الإذاعية ، وتتلمذنا على يديه وتعلمنا منه أصول العمل الإذاعي “المميز” ، وكان لنا نعم الأخ ونعم الموجه ، اللهم اغفر له وارحمه ، وإنا لله وإنا إليه راجعون .

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد