موجز أنباء العالم ومستجداتة

فضل صيام يوم عرفة .. أجر وثواب صوم النافلة من السنة النبوية 1440

موجز الأنباء – الدليل على فضل صيام يوم عرفة من السنة النبوية الشريفة، مواسم تزداد فيها الخيرات و البركات و تعتبر أزمنة لتكثيف الطاعات لله سبحانه و تعالى و تزداد فيها الحسنات و يجب علي المسلم اغتنام تلك الفرص .حيث أنه من تلك الأزمنة العظيمة يوم عرفة فلقد حثت النصوص من القرآن الكريم و السنة النبوية الشريفة على فضله و كذلك فضل صوم يوم عرفة لغير الحاج، حيث يعد صوم عرفة من النافلة الذي يباعد وجه صاحبه عن النار.

فضل صيام يوم عرفة

فضل يوم عرفة‎ عظيم، حيث يعتبر من أفضل الأيام عند المسلمين، وفيه يقف الحجاج على جبل عرفات الذي يعد أهم أركان الحج لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “الحج عرفة”.

وليوم عرفة فضل عظيم وكبير في الإسلام، وقد وردت أحاديث نبوية عدة تبين هذا الفضل حيث جاء في صحيح مسلم عن أبى قتادة رضى الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده». ومعنى الحديث أن صيام يوم عرفة يكفر ذنوب السنة الماضية، ويحول بين صائمه وبين الذنوب في السنة الآتية.

اقرأ أيضا: دعاء يوم عرفة مكتوب مستجاب 2019, أدعية مستجابة في يوم عرفة 1440

وأيضًا ما يؤكد فضل يوم عرفة حديث مسلم: “مَا مِنْ يَوْمٍ أَكْثَرَ مِنْ أَنْ يُعْتِقَ اللهُ فِيهِ عَبْدًا مِنَ النَّارِ مِنْ يَوْمِ عَرَفَةَ”.

وصيام يوم عرفة غير مستحب للحاج، لما عليه من مناسك أخرى وعبادات أخرى يجب عليها القيام بها مع أداء مناسك فريضة الحج، كالدعاء والذكر وتلاوة القرآن، فعن ابن عباس رضي الله عنه- قال:”نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صيام يوم عرفة بعرفة”

ولذلك يجب على المسلم غير الحاج أن يصوم يوم عرفة وأن يتزامن مع الصيام القيام بسائر العبادات الفضيلة كالتسبيح والتكبير والتهليل والاستغفار وعمل كل ما هو صالح، بينما يقوم الحاج بأداء مناسك الحج ويقف على عرفة تضرعا وخشية لله تعالى وطلبا للمغفرة بمختلف العبادات التي من أهمها قراءة القرآن والذكر والدعاء.

اقرأ أيضا: حكم صيام يوم عرفة إذا صادف يوم السبت و هل يجوز صيام عرفة بنيتين

فضل صوم النافلة

وهناك فضل يوم عرفة وصيامه؛ لأن صوم النافلة له مزايا عديدة من أعظمها أنه يباعد وجه صاحبه عن النار، ويحجبه منها ويحاج صومه عنه فقد قال صلى الله عليه وسلم: “ما من عبد يصوم يومًا في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم عن وجهه النار سبعين خريفًا”.

وأيضًا ما قيل في فضل يوم عرفة وصيامه، أنه دليل على محبة الله للعبد، فما أن يكثر من الصيام إلا ويحبه ربه، ومن أحبه ربه وضع له القبول في الأرض وفي السماء، حيث قال صلى الله عليه وسلم: “ولا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه”.

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد