كندا تستعد لإجلاء مواطنيها من مناطق فيروس كورونا في الصين

أكد مسؤول رفيع المستوى في كندا اليوم الأربعاء بأن بلاده ستقوم بإجلاء حوالي 160 مواطن كندي من مناطق تمركز فيروس كورونا الجديد، حيث بدأت كندا بعدد من الإجراءات الاحترازية منها تحذير مواطنيها من السفر إلى الصين لغير الضرورة القصوى.

وأشار المسؤول الكندي أن 160 مواطن كندي في الصين طالبوا المساعدة من القنصلية في الصين، بينما أكد وزير الخارجية الكندي فرانسوا فيليب شامباني : “لقد قمنا بتأمين طائرة لإحضار الكنديين الذين يرغبون في العودة إلى كندا”، وحصلت كندا على موافقة دبلوماسية على الرحلة وقال بأنه لا يعلم كم ستستغرق استكمال عملية الإجلاء .

بينما قامت الولايات المتحدة واليابان بنقل رعاياها من مقاطعة ووهان مركز الفيروس يوم الأربعاء حيث ارتفع عدد الوفيات من 27 إلى 133 ، وقالت منظمة الصحة العالمية إن هناك أدلة مثيرة للقلق العميق على انتقال العدوى من شخص إلى آخر في بلدان أخرى، و ظهر فيروس كورونا الشهر الماضي في سوق للحيوانات البرية في مقاطعة هوبى عاصمة ووهان الصينية.

الجدير بالذكر، قالت وزيرة الصحة الكندية باتي هاجدو إن الحكومة الكندية لا تزال تعمل على بروتوكولات حول كيفية التعامل مع الأشخاص العائدين إلى كندا، حيث سيتم إخضاعهم للفحوص الدقيقة للتأكد من سلامتهم والتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس .

 

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.