اخبار عربية

إطلاق سراح 352 يمنيًا في اليوم الثاني من تبادل الأسرى

قال مسؤولون محليون وسكان إن خمس طائرات على الأقل تديرها اللجنة الدولية للصليب الأحمر نقلت يوم الجمعة 352 سجينا إلى المطارات اليمنية في المرحلة الأخيرة من تبادل كبير للأسرى.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن طائراتها نقلت 1056 سجينًا سابقًا على مدار يومين في عدة رحلات جوية بين مطارات عدن وصنعاء وسيئون.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر: “يسعدنا أن نرى استكمال الإفراج عن 1056 معتقلاً سابقًا ونقلهم، وهو ما تم مع الهلال الأحمر اليمني وهيئة الهلال الأحمر السعودي”. “هذا النجاح شجعنا ونأمل أن يؤدي إلى مزيد من الخطوات نحو نقل وإطلاق سراح المزيد من المعتقلين في المستقبل”.

وصرح ماجد فاضي، نائب وزير حقوق الإنسان، لصحيفة عرب نيوز أن 151 سجينًا حكوميًا تم تداولهم مع 201 من الحوثيين في اليوم الثاني من العملية.

وقبل ذلك بيوم، قامت الحكومة اليمنية بتبادل 470 حوثيًا مع 221 من سجنائها، بينهم خمسة صحفيين، بالإضافة إلى 15 سعوديًا وأربعة سودانيين، بموجب اتفاق برعاية الأمم المتحدة، ووصف مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، العملية التي استغرقت يومين بأنها الأكبر من نوعها في تاريخ الصراع في اليمن.

وأفادت وسائل إعلام رسمية، الخميس، أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أمر بالخدمات الطبية اللازمة لبعض المفرج عنهم.

وفي الوقت نفسه، تجمع المئات يوم الجمعة في مدينتي عدن وسيئون الخاضعتين لسيطرة الحكومة للترحيب بالسجناء المفرج عنهم.

وشقت عدة حافلات كبيرة تقل عشرات المختطفين السابقين طريقها إلى عدد كبير من الأشخاص الذين كانوا يحملون العلم اليمني والزهور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى