موجز أنباء العالم ومستجداتة

نشاط المصانع الكندية يرتفع بأسرع وتيرة في سبعة أشهر

موجز الأنباء -أظهرت البيانات يوم الثلاثاء أن أنشطه التصنيع الكندية توسعت في سبتمبر بأسرع وتيرة خلال سبعه أشهر في الوقت الذي ارتفعت فيه الطلبيات الجديدة والإنتاج.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات الصناعية في شركه IHS Markit في كندا (PMI) ، وهو مقياس لظروف الأعمال الصناعية، إلى 51.0 معدله موسميا في سبتمبر، وهو أعلي مستوي له منذ فبراير، من 49.1 في أغسطس.

وقال أندرو هاركر، المدير المساعد للاقتصاد في IHS Markit: “إن أحدث أرقام PMI لكندا تقدم بعض الأسباب للتفاؤل في نهاية الربع الثالث”. وقد ساعدت العلامات الأولية لتحسين الطلب الشركات علي تامين كميات أكبر من الأعمال الجديدة وزيادة الإنتاج بشكل طفيف ، رغم أن الظروف لا تزال صعبه. ”

وقد ساهمت التوترات التجارية هذا العام بين الولايات المتحدة والصين في تباطؤ الاقتصاد العالمي.

وارتفع مقياس الإنتاج إلى اعلي مستوي له في سته أشهر عند 50.2 ، من 49.4 في أغسطس، مع ارتفاع الطلبات الجديدة.

وارتفعت الطلبيات الجديدة إلى 50.7، وهو أعلى معدل لها منذ فبراير، من 47.5 في أغسطس ، في حين بلغت العمالة أيضا ارتفاعا بمقدار سبعه أشهر، وارتفع إلى 52.1 من 50.5 في الشهر السابق.

وكان سوق العمل في كندا قوي هذا العام ، في حين أن بنك كندا قد ترك أسعار الفائدة في الانتظار حتى مع تراجع البنوك المركزية الأخرى ، بما في ذلك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد