موجز أنباء العالم ومستجداتة

تقرير : الاتحاد الأوروبي لوضع خيارات لإصلاح تمويل التنمية

موجز الأنباء – أكدت مصادر لرويترز إن مراجعة الاتحاد الأوروبي لكيفية نشر قوة النيران الدولية للإقراض سيتم تسليمها لوزراء المالية الأسبوع المقبل، مع ثلاثة خيارات لإصلاح شامل لتشكيلها الحالي.

حيث يقترح التقرير الصادر عن مجموعة “الأشخاص الحكيمين” بقيادة المسؤول السابق في الاتحاد الأوروبي توماس ويزر طرقًا لبناء بنك تنمية أكثر فاعلية في الاتحاد الأوروبي يقلل أيضًا من التداخل الحالي بين بنك الاستثمار الأوروبي في لوكسمبورغ والبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير ومقره لندن .

و تشمل الخيارات المطروحة جعل البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير بنك التنمية الخارجي للاتحاد الأوروبي يركز بشكل أساسي على إفريقيا، وبنك الاستثمار الأوروبي مقرضه الداخلي، وفقًا لثلاثة مصادر مطلعة على التقرير الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته.

والاحتمال الثاني هو استخدام بنك الاستثمار الأوروبي، أو إحدى الشركات التابعة لبنك الاستثمار الأوروبي، في حين أن الخيار الثالث هو كيان جديد سيكون بمثابة مشروع مشترك بين كل من البنوك وبنوك التنمية الوطنية.

وقال أحد المصادر “الرسالة الواردة في التقرير تتعلق بأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى والمناخ”، “إنها أيضًا استجابة أوروبية لما يحدث في مجال التنمية العالمية حيث أصبحت دول مثل الصين أكثر عدوانية”.

وقال متحدث باسم بنك الاستثمار الأوروبي إنه “يتطلع إلى التقرير النهائي ومناقشة تداعياته مع وزير المالية الأوروبي الأسبوع المقبل”،  ولم يرد متحدث باسم البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير على الفور على طلبات التعليق.

إن البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير على سبيل المثال، في الوقت الحالي مملوكة الأغلبية لحكومات الدول الصناعية السبع وليس الاتحاد الأوروبي في الوقت الحالي، الولايات المتحدة هي أكبر مساهم فيها لكنها ستخسر هذا الموقف إذا ضخّت حكومات الاتحاد الأوروبي المزيد من الأموال وزادت حصصها.

سيكون البنك المستقل الجديد معقدًا، مع استخدام التجاوز الإضافي لبنك الاستثمار الأوروبي كما طرحه البنك نفسه على مدى العامين الماضيين، سيثير تساؤلات حول الغرض المستقبلي من البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير خاصة إذا تم تحويل منح الاتحاد الأوروبي بعيداً عنه في بنك الاستثمار الأوروبي. .

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد