Business is booming.

جونسون يعلن احتواء الشرطة لحادثة طعن جسر لندن اليوم

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن الحادثة التي وقعت عند جسر لندن اليوم الجمعة، حيث راح رجل متجول في حالة من الهياج ، وطعن عدة أشخاص قبل قتله برصاص الشرطة ، يبدو أنه تم احتواؤها، كما أشاد بأفراد الجمهور الذين تدخلوا لاعتقال الرجل الذي كان يحمل متفجرات مزورة مربوطة بجسده.

وقال جونسون “أود أن أشيد بالشجاعة الاستثنائية لأفراد الجمهور الذين تدخّلوا جسديًا لحماية حياة الآخرين و بالنسبة لي يمثلون أفضل ما في بلدنا وأشكرهم نيابة عن كل بلدنا “.

وكانت الشرطة البريطانية قد قالت إنهم قد تم تنبيههم قبل الساعة الثانية مساءً بقليل من الطعن في مبنى بالقرب من جسر لندن، الذي كان مسرحًا لهجوم قاتل من قبل متشددين إسلاميين قبل عامين.
وهرع العشرات من رجال الشرطة ، بعضهم مسلحين بأسلحة رشاشة ، إلى مكان الحادث ، مستهلدين موظفي المكاتب والسائحين بالخروج من منطقة مكتظة بمباني المكاتب والبنوك والمطاعم والحانات. وقد طُلب من العمال في مباني المكاتب في المنطقة البقاء في منازلهم.

وقال نيل باسو ، كبير ضباط مكافحة الإرهاب في المملكة المتحدة و في مؤتمر صحفي لاحقًا: “أطلق ضباط مسلحون متخصصون من شرطة مدينة لندن النار على أحد المشتبه بهم ، ويمكنني أن أؤكد أن هذا المشتبه فيه توفي في مكان الحادث”.

وقال باسو “أصيب عدد من الأشخاص الآخرين بجروح خلال هذا الحادث، ونعتقد أن جهازًا تم ربطه بجسم المشتبه فيه كان عبوة ناسفة.”

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.