ألمانيا تدعو الاتحاد الأوروبي إلى تجريم إنكار الهولوكوست

وجه وزير الخارجية الألماني هايكو ماس دعوته  للاتحاد الأوروبي لتنشيط جهودها لمواجهة كراهية معاداة السامية، بما في ذلك تجريم إنكار محرقة اليهود الهولوكوست، جاءت هذه الدعوة في مقال نشرته مجلة “دير شبيغل” حيث لفت ماس إلى حدة هذه المشكلة في ألمانيا، حيث صار كل ثاني يهودي يفكر في مغادرة البلاد بسبب ازدياد الاعتداءات على خلفية العداء تجاه أبناء طائفتهم.

مقال الوزير الألماني أعاد إلى الأذهان الهجوم على مدينة هالة الألمانية حيث تسلل مسلح إلى كنيس يهودي في أكتوبر 2019، لإطلاق النار على المصلين لكن باب خشبي سميك منعه من دخول صالة الكنيس وخرج إلى الشارع حيث قتل اثنين من المارة، وقال ماس أن محاربة معاداة السامية يجب أن لا تقتصر على التصريحات فقط حيث طالب أن تقوم منظمة الأمن والتعاون في أوروبا من أجل حماية اليهود في البلدان الأوروبية .

وأكد أن دول الاتحاد الأوروبي اتفقت على بلورة استراتيجيات محاربة معاداة السامية داعيا ألمانيا الاقتداء بجهود الاتحاد الأوروبي ودعا ماس  إلى إيجاد شبكة أوروبية من المفوضين لمكافحة معادة السامية حول العالم تتضمن إجراءات من شأنها الردع منها الملاحقة القضائية للمخالفين وتعزيز حماية المؤسسات اليهودية ، وأشار إلى أهمية مواجهة تأجيج النعرات المعادية لليهود عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.

 

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.