عبد الملك الحوثي يلتقي المبعوث الأممي لبحث الأوضاع في اليمن وسبل التسوية

التقى عبد الملك الحوثي زعيم جماعة أنصار الله الحوثية اليوم الأحد 2 فبراير المبعوث الأممي مارتن غريفيث ، وناقش الطرفين الوضع اليمني وسبل التسوية بين الأطراف المتنازعة، وأكد المتحدث الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام في بيان للجماعة الحوثية قائلا فيه : “خلال اللقاء تم التأكيد أن الاعتداءات المتكررة من قبل دول العدوان واستمرار الغارات الجوية والزحوف العسكرية تعرقل كافة المساعي التي يتم بذلها من أجل تحقيق السلام في اليمن ” .

وكان قد أشار الحوثي إلى أن ما يخلفه الحصار الذي  يقوم به التحالف العربي من كوارث إنسانية واقتصادية على عموم الشعب اليمني وعدم التقدم في ملف الأسرى والمعتقلين من أهم الجوانب التي  طالما طالب الحوثي الأمم المتحدة بأهمية تجاوزها وإيجاد حلول لها.

وكان تقرير الأمم المتحدة  الجديد حول الأزمة اليمنية بين الأطراف المتنازعة  قد أشار إلى أن الحوثيين استحوذوا عام 2019 على أسلحة نوعية جديدة لا يعرف من أين تحصلوا عليها وأشار التقرير بأن الأسلحة التي يمتلكها الحوثي تتميز  بخصائص تقنية مشابهة لتلك التي تنتجها إيران، ومن بين الأسلحة صواريخ برية، ولم يشر التقرير الأممي إلى اتهام الحكومة الإيرانية مباشرة بأنها هي التي تقدم هذه الأسلحة للحوثيين.

وأكد التقرير الأممي أن التوقيفات والاعتقالات التعسفية وعمليات الإخفاء القسري وتعذيب المحتجزين تتواصل من جانب كل من الحكومة اليمنية والسعودية والحوثيين والقوات المدعومة من الإمارات .

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.