دراسة تكشف أن مكياج النساء الحوامل يهدد بسمنة الأطفال

أشارت دراسة حديثة أن النساء الحوامل اللواتي يستخدمن المكياج أثناء الحمل يهدد صحة الأطفال بالإصابة بالسمنة لأن المواد الكيميائية الموجودة في المكياج قد تصل إلى الرحم، وقال باحثون أن مقياس مستويات بوتيل بارابين ي بول 629 من الأمهات، حيث وُجد تركيز أعلى عند أولئك اللذين يستخدمون منتجات تجميلية .

حيث  وجدت الدراسة أن الأطفال الذين ولدوا من نساء يستخدمن مستحضرات تجميلية أثناء الحمل أكثر عرضة لزيادة الوزن في السنوات الأولى من أعمارهم،وحذر علماء ألمانيا النساء من استخدام المواد التي يدخلها في تركيبها البارابين الذي لديه قدة في التسرب عن طريق الجلد والانتقال إلى المشيمة و تهديد صحة الطفل بالتالي .

وكانت أثبتت الدراسات التي تم إجراؤها على الفئران بأن مركبات بوتيل بارابين تضعف الجينات التي تنظم استهلاك الغذاء ،وكان هناك انخفاض في التعبير عن مستقبلات هرمون الليبتين التي لها دور في تنظيم وزن الجسم من خلال موازنة الطعام،حيث تستخدم مركبات بوتيل بارابين كمادة حافظة لاحتوائها على خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات وتتواجد في العديد من مستحضرات التجميل طويلة الأمد كأحمر الشفاه وكريمات الأساس .

يمتص الجسم البارابين عن طريق الجلد أو عن طريق البلع وبالإمكان اكتشافه في البول وحليب الثدي،  ووجد الفريق الذي كشف عن أضرار البارابين أن الأمهات اللواتي استخدمن مستحضرات التجميل تحتوي على هذه المادة .

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.