موجز أنباء العالم ومستجداتة

مادورو يطلب مساعدة أوبك لمواجهة العقوبات الأمريكية

موجز الأنباء – وجه الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو طلبا لمنظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك لمساعدة بلاده في مواجهة العقوبات الامريكية التي تم فرضها على قطاع النفط في بلاده ، واشار مادورو لاثر هذه العقوبات على اسعار النفط والمخاطر المحتملة على أعضاء آخرين في المنظمة.

وذكر مصدر مسؤول أن منظمة أوبك وفنزويلا التي تعتبر عضو مؤسس في المنظمة ، أحجمت عن اصدار أي بيان رسمي لما يحدث في فنزويلا حيث تعتبر أوبك معنية بسياسة النفط لا بالامور السياسية .

وكان قد اعترفت أكثر من 40 دولة منها امريكا وعدد من الدول الاوربية ومعظم دول امريكا اللاتينيه بمنافس مادورو خوان غوايدو رئيس لفنزويلا بعد انتخابات كانت محل نزاع العام الماضي .

 

وكانت قد قدمت فنزويلا طلب لمنظمة أوبك خطاب أرسلته للامين العام لها  في التاسع والعشرين من يناير كانون الثاني ، حيث كتب مادورو يقول ”يأمل بلدنا في الحصول على التضامن والدعم الكامل من الدول الأعضاء في أوبك ومؤتمرها الوزاري، في المعركة التي نخوضها الآن ضد التدخل غير المشروع والتعسفي من جانب الولايات المتحدة في الشؤون الداخلية لفنزويلا“.

وأضاف  مادورو في الخطاب أنه يسعى ”لدعمكم القوي وتعاونكم لاستنكار هذا السلب المخزي لأصول مهمة لبلد عضو في أوبك ومواجهته بشكل مشترك“.

وكتب يقول إن على أوبك ان تساعد في طرح حلول ممكنة على أساس ”أثر هذا التحرك على سوق الطاقة العالمية، والخطر الذي يمثله على الدول الأخرى… في هذه المنظمة“.

وتميل أوبك إلى تجنب النزاعات الدبلوماسية التي يكون دول أعضاء أطرافا فيها. ورفضت المنظمة العام الماضي طلبا من إيران لمناقشة العقوبات الأمريكية على طهران في اجتماع لرسم السياسات“.

الجدير بالذكر أن فنزويلا تحظى بإعفاء من خفض الانتاج الاحدث الذي وافقت عليه اوبك بجانب ليبيا وايران .

 

 

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد