مشاهير

وفاة مؤثر لياقة بدنية أوكراني بفيروس كورونا في تركيا بعد ادعاءه عدم وجود الفيروس

توفي أحد مؤثري مواقع التواصل الاجتماعي في اللياقة البدنية وصف مرض فيروس كورونا كوفيد 19، بأنه خدعة بعد إصابته بالفيروس خلال رحلة إلى تركيا.

وكان أب لثلاثة أطفال، دميتري ستوجوك، قد استيقظ بسبب تورم في الرقبة وصعوبة في التنفس وتم نقله إلى المستشفى عند عودته إلى وطنه أوكرانيا.

وأعلنت زوجته السابقة صوفيا ستوجوك في وقت لاحق أنه توفي متأثرا بمضاعفات في القلب ناجمة عن العدوى.

ويبلغ دميتري ستوجوك 33 عامًا، ولديه أكثر من مليون متابع على موقع انستغرام وأخبرهم سابقًا أنه لا يحمل فيروس كورونا كوفيد 19.

ومع ذلك، قال ستوجوك في رسالة إلى المعجبين بعد نقله إلى المستشفى ،: “أريد أن أشارككم كيف مرضت وأن أحذر الجميع بشدة. كنت من الذين اعتقدوا أن كوفيد غير موجود … حتى مرضت، وأضاف “COVID-19 ليس مرضًا قصير العمر! وهو ثقيل “.

كما نشر ستوجوك صورة له وهو يرتدي قناع أكسجين لمساعدته على التنفس.

وتم إطلاق سراحه في البداية من مستشفى مكتظ بالعاصمة الأوكرانية كييف بعد أن أمضى ثمانية أيام هناك، لكن تم نقله بسرعة إلى المستشفى في غضون ساعات بعد تدهور حالته.

ترك ستوجوك وراءه ثلاثة أطفال ديفيد ولولا وأوليفيا، أصغرهم يبلغ من العمر 9 أشهر.

وسجلت تركيا ما يقرب من 350 ألف حالة إصابة بفيروس كوفيد 19، على الرغم من أن الجمعية الطبية التركية تعتقد أن الرقم الحقيقي أعلى بكثير.

زر الذهاب إلى الأعلى