اخبار عربية

ما هو سر الرحلة 149 الكويت أثناء الغزو العراقي

ماهو سر الرحلة 149 الكويت ، وهي التي كانت أثناء الغزو العراقي لدولة الكويت عام 1990 ، حيث تبرز هذه القصة التي شهدت الكثير من الأحداث ، وقد تحدثت عنها الصحف العالمية ، وقصة سر الرحلة 149 الكويت ، بدأ تسليط الضوء عليها من جديد في الذكرى الثلاثون للغزو.

اقرأ أيضا: حقيقة القبض على ممثل كويتي مشهور ببطولاته الرمضانية (علي كاكولي) في مطار الكويت

ونقلت صحيفة ميرور البريطانية عن احد الصحفيين ، تأكيد أن رحلة الخطوط الجوية البريطانية رقم 149 هبطت في الكويت رغم العلم أن الغزو بدأ.

الرحلة 149 الكويت

انطلقت رحلة الخطوط الجوية البريطانية رقم 149 والتي انطلقت من مطار لندن حاملة 367 راكبا و 18 فردا من طاقهما ، وكانو يتوقعون عند حدوث أية مشكلات سوف يتم أعادة توجيه الطائرة وهو ما لم يحدث ابدآ.

جميع الطائرات في تلك الليلة عادت أدراجها ولم تهبط في الكويت عدا تلك الرحلة.

يقول الصحفي الاستقصائي ستيفن ديفيس ان جميع ركاب الطائرة تم اعتقالهم من قبل القوات العراقية ، وجرى احتجازهم مع رهائن اخرى ، كما تم تدمير الطائرة وهي واقفه على أرض المطار.

وأشار أن مراقبي الملاحة الكويتين اتصلوا بجميع الطائرات وابلغوهم بما يجرى وطلبوا منهم العودة ، ولكن الرحالة 149 لم تستجيب وهبطت بالفعل.

فيما أصرت رئيسة الوزراء البريطانية مارغريب ثاتر في هذا الوقت ان الرحلة 149 هبطت وتم تبديل الطاقم وعادت أدراجها مرة أخرى قبل الغزو العراقي.

فما هو سر الرحلة 149 الكويت ولماذا هبطت رغم معرفه الاستخبارات البريطانية بالغزو قبلها بيومين كاملين ، كما ان تحذيرا رسميا صدر قبل الغزو بـ 8 ساعات من وقت إقلاع الطائرة.

سر الرحلة 149 الكويت

كشف الصحفي الاستقصائي ستيفن ديفيس ، أن سر هبوط الطائرة في مطار الكويت رغم التحذيرات ، ورغم العلم بالغزو العراقي للكويت ، كان بسبب أنها تحمل 9 أفراد من الاستخبارات البريطانية السرية.

حيث يقول ان الرحلة هبطت الساعة 4:13 صباحا ، وقال شهود عيان أن تسعة رجال خرجوا أولا وبسرعة ، واستقبلهم ضابط بريطاني.

وأضاف أن أفراد المخابرات السرية كانوا جزءا من مهمه سرية ، وكان يجب عليهم دخول الكويت قبل الغزو العراقي ، وان تختفي الطائرة قبل وصول العراقيون بوقت طويل.

كانت هذه اهم المعلومات عن تفاصيل الرحلة 149 الكويت.

زر الذهاب إلى الأعلى