اخبار عربية

حقيقة ترحيل اللبنانيين من السعودية .. هل سيتم ترحيل اللبنانيين من منطقة الخليج

حقيقة ترحيل اللبنانيين من السعودية، ترددت هذه الأخبار مؤخراً بشدة خاصة أن أزمة دول الخليج وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية مع لبنان لا تزال قائمة حتى الان، ومع انتشار خبر ترحيل اللبنانيين في الكثير من موقع التواصل الاجتماعي، والذي تسبب في إحباط الأشقاء اللبنانيين وخوفهم من هذه الأنباء، خاصة أن لبنان يعيش أزمة اقتصادية حادة، وفيما يلي نوضح لكم حقيقة ترحيل اللبنانيين من السعودية كما صرح السفير السعودي وليد بخاري.

خبر ترحيل اللبنانيين من السعودية

مع استمرار الأزمة بين دول الخليج ولبنان، بعد إساءة وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي للسعودية والإمارات ودورهم في حرب اليمن، تداول الكثير من الأشخاص أن هناك نية لدول الخليج بطرد وترحيل الجالية اللبنانية، خاصة أن الوزير قرداحي لم يعتذر عن تصريحاته، ورفضه الاعتذار في حين ذكرت أخبار أن هناك ضغوط على قرداحي للاعتذار أو الاستقالة من الوزارة.

اقرأ أيضا: رابط التسجيل في منصة البطاقة التمويلية في لبنان

حقيقة ترحيل اللبنانيين من السعودية كما صرح السفير السعودي

بدوره أكد السفير السعودي في لبنان وليد بخاري، أنه المملكة العربية السعودية لا تعمل بناء ردات الفعل، ولن تقوم بترحيل اللبنانيين من السعودية، وذلك من خلال تصريحات أبداها لوكالة الوطنية للإعلام، وأكد بخاري أن أخلاقيات ومرتكزات الحكومة السعودية لا تسمح بالتعرض لأي مقيم لديها، مؤكداً أن ما يتم تداوله عن عزم بلاده ترحيل اللبنانيين شائعات مغرضة.

ترحيل اللبنانيين من السعودية
ترحيل اللبنانيين من السعودية والخليج

بدورها أكدت مصادر في وزارة الخارجية اللبنانية، أن الجهات الرسمية لم تتلق أي تهديد بترحيل اللبنانيين المقيمين في الخليج من أي دولة، ونقلت وسائل إعلام لبنانية أن ما يتم التداول به يندرج تحت المعلومات الكاذبة والإشاعات.

اقرأ أيضا:سبب ترحيل اليمنيين من السعودية 2021

تصريحات وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي ضد السعودية

وتعود الأزمة الدبلوماسية بين السعودية ولبنان، بعد تصريحات لوزير الإعلام اللبناني جورج قدراحي، الذي يعتبر أن الحرب في اليمن عبثية، وأن ما تقوم به جماعة أنصار الله الحوثية هو دفاع عن النفس، وبدورها رفضت المملكة ما صرح به جورج قرداحي، فيما قررت سحب سفيرها في لبنان وطرد السفير اللبناني ووقف الواردات اللبنانية من دخول المملكة.

كما أكدت المملكة على حرصها على المواطنين اللبنانيين المقيمين، معتبرتهم جزء من النسيج واللحمة التي تجمع الشعب السعودي وأشقائه العرب، كما لا تعتبر أن ما صدر من السلطات اللبنانية معبر عن الجالية المقيمة في السعودية.

زر الذهاب إلى الأعلى