منوعات

دعاء الصائم قبل الافطار في رمضان مكتوب 1443

دعاء الصائم قبل الافطار في رمضان مكتوب 1443، من الأدعية التي يبحث عنها كل مسلم وذلك لأن الدعاء من أحب العبادات إلى الله والتي تقرب المسلم من ربه، وكل عبادة لها ثواب كبير عند الله عز وجل، ويعظم الثواب في شهر رمضان الكريم، لذا إليكم بعض الأحكام التي تهم المسلم في ذلك الشهر العظيم.

تعرف علي: دعاء بعد الصلاة مكتوب في شهر رمضان 1443 أحرص عليها

دعاء الصائم قبل الافطار في رمضان

والدعاء من أفضل العبادات وأقربها لله عز وجل، كما أنه دعاء الصائم قبل الإفطار سنة نبوية، حرص عليها سيدنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهناك دعاء للمسلم الصائم قبل الإفطار في رمضان وهو:

  • “ذهب الظمأ وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله”
  • ” اللهمَّ لكَ صمتُ، وعلى رِزْقِكَ أفطرتُ وبك آمنت وعليك توكلت فتقبل صيامي إنك أنت السميع العليم”.

ويمكن للصائم أن يدعو بعد ذلك بأي دعاء ومن الأدعية نذكر :

“اللهم ألف بين قلوبنا، وأصلح ذات بيننا، واهدنا سبل السلام، ونجنا من الظلمات إلى النور، وجنبنا الفواحش ما ظهر منها وما بطن، وبارك لنا في أسماعنا، وأبصارنا، وقلوبنا، وأزواجنا، وذرياتنا. وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم، واجعلنا شاكرين لنعمك، مثنين بها عليك، قابلين لها، وأتمها علينا، وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان إلى يوم الدين، والحمد لله رب العالمين”.

حكم الدعاء قبل الإفطار

من الجدير بالذكر أن الدعاء من العبادات التي من الله على كل مسلم بها، ويمكن القيام به في أي وقت وأي مكان، ويعتبر من العبادات المؤكدة في الصيام عند المسلمين ومن العبادات المستحب القيام بها، حيث أن الله عز وجل قد أمرنا بالصوم في شهر رمضان وأن كل مسلم له دعوة يستجيب الله لها عند إفطاره فقد قال الله في كتابه:

” وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ”.

ومن الأدعية التي يستحب الدعاء بها عند الإفطار كما قال الإمام النووي أن يدعو المسلم بخير الدنيا والأخرة ولكل شخص يحبه والوالدين وكافة المسلمين.

أخطاء عند الإفطار في رمضان

يجب الإشارة إلى أنه يوجد الكثير من الأخطاء التي يقع فيها عدد من المسلمين عند إفطارهم خلال شهر رمضان المبارك وتتمثل هذه الأخطاء في:

قيام البعض بتأخير موعد الإفطار عن الوقت المحدد له، ويعد هذا الأمر مخالفًا تمامًا للسُنة النبوية، فهناك حديث شريف واضح يحث على تعجيل الفطور وجعله في وقته المحدد.

ومن الأخطاء قيام عدد من الصائمين بانشغالهم بالطعام والإفطار ونسيانهم ترديد الأذان خلف المؤذن، ولكن يجب على كل مسلم ترديد الأذان خلف المؤذن كما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

زر الذهاب إلى الأعلى