Business is booming.

رئيس الوزراء العراقي: بغداد قد تتسلم أسرى غير عراقيين من سوريا

موجز الانباء – صرح رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي يوم الثلاثاء بأن بغداد ستساعد تسليم محتجزين غير عراقيين  لدى تنظيم الدولة الاسلامية استطاعت  قوات سوريا الديمقراطية من اسرهم .

وعقد رئيس الوزراء العراقي مؤتمر صحفي اعلن فيه عن قيام العراق بالمساعدة في ترحيل الاسرى لبلادهم لتتم محاكمتهم بارتكابهم جرائم ، وقال ”هناك دول قد تطلب من العراق المساعدة في نقل بعض المواطنين المنتمين لداعش للبلد الآخر مثل فرنسا على سبيل المثال… والعراق ساعد وسيساعد في نقل هؤلاء الناس لبلدهم. إنها معركة واحدة وعلى العراق أن ينهض بواجباته والتزاماته“.

ووجه  سؤال : ”المقاتلون المنتمون لداعش من بلدان أخرى والذين ترفض دولهم وبلدانهم تسلمهم.. كيف سنتعامل مع هذا الأمر؟“.

ومضى قائلا ”سنفحص الأسماء في كل حالة وما إذا كانوا قد شاركوا في أعمال إرهابية في العراق. بعدها يمكن محاكمتهم أمام محاكم عراقية“.

وكان قد صرح رئيس الوزراء في وقت سابق إن العراق لن يتسلم من قوات سوريا الديمقراطية مقاتلين أجانب منظمين لداعش كانت قد  رفضت بلدانهم تسلمهم منه ، وجاءت هذه التصريحات اليوم  بعد يوم من تصريحات الرئيس العراقي برهم صالح إن عدد من الأسرى من تنظيم داعش تسلمتهم بغداد الأسبوع الماضي من قوات سوريا الديمقراطية سيحاكمون على أراضيه.

وذكر مصدران عسكريان عراقيان في وقت سابق هذا الاسبوع إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من أمريكا قد سلمت 14 أسيرا فرنسيا وستة أسرى عرب غير عراقيين .

وقال رئيس الوزراء العراقي عبد المهدي ”سنتعامل مع الأمر لأننا لو لم نفعل فقد يستغلون الحدود الممتدة 600 كيلومتر مع سوريا ويتسللون من جديد للعراق. لذا فإنها قضية تشغلنا حقا وتؤرقنا ولا بد أن نتعامل معها“.

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.