منوعات

دعاء اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان مكتوب

اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان لافاقدين ولامفقودين، من المقرر أن يتم استطلاع رؤية هلال شهر شعبان 2022 اليوم الأربعاء 29 رجب 1443، وذلك حيث يولد هلال شهر شعبان مباشرة بعد حدوث الاقتران في تمام الساعة السابعـة والدقيقة 35 مساء بتوقيت القاهرة، وبحسب الدراسات الفلكية سيكون يوم الخميس 3-3-2022 هو المتمم لشهر رجب 1443، وبذلك ستكون غرة شعبان يوم الجمعة الرابع من شهر مارس 2022، ويستقبل المسلمون دوما شهر شعبان بالدعاء ومن أدعية دخول شهر شعبان اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين.

دعاء اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان مكتوب

من الأدعية المأثورة التي يتبادلها ويكررها الناس عند دخول شهر شعبان، وكان رسول الله صلي الله عليه وسلم يدعى به كل جمعة من شهر شعبان،صيغة الدعاء هي: “اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان”.

[videopress kuMeP0Yc]

يردد كثير من المسلمين دعاء دخول شعبان بكثره في شهر رجب وشعبان فهي الشهور التي تسبق شهر رمضان المبارك الذي أنزل فيه القران الكريم ويحرص المسلم على الدعاء به حتى يحظى بفرصة صوم رمضان ويمد الله في عمره لبلوغه ونيل الأجر والثواب العظيم الذي يتمتع به شهر رمضان.

حكم قول اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان

جعل الله سبحانه وتعالى باب الدعاء به مفتوح دوما، فيستطيع الإنسان٫ الدعاء بما يجول في خاطره في زي وقت أراده، كما خص سبحانه وتعالى بعض الأوقات للاستجابة الدعاء ومنها يوم الجمعة وفي السجود وعند الساعة الثالثة فجرا، والعشر الأواخر من رمضان وفي القنوات مواضع كثيره للدعاء، ولا يعني ذلك أن الدعاء بغير هذه الأوقات غير مستجاب.

أقرأ أيضا: دعاء اللهم بلغنا رمضان وبارك لنا فيه 2022

  • حكم قول اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان ورد عن ابن عثيمين رحمه الله أنه قال في حكم الدعاء هذا أنه: “لم يرد في فضل رجب حديثٌ صحيح، ولا يمتاز شهر رجب عن جمادى الآخرة الذي قبله إلا بأنه من الأشهر الحرم فقط، وإلا ليس فيه صيام مشروع، ولا صلاة مشروعة، ولا عمرة مشروعة ولا شيء، هو كغيره من الشهور”.
  • روى عبد الله بن الإمام أحمد عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا دَخَلَ رَجَبٌ قَالَ: “اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان”، واسناد هذا الحديث ضعيف ولا يحتج به.
  • وقال اهل العلم ان سؤال المسلم ان يبلغه رمضان لا ضرر فيه، قال الحافظ ابن رجب رحمه الله: “قال معلى بن الفضل: كانوا يدعون الله تعالى ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، ويدعونه ستة أشهر أن يتقبل منهم”.
  • قال يحيى بن أبي كثير: “اللهم سلمني إلى رمضان، وسلم لي رمضان وتسلمه مني، متقبلا”.

زر الذهاب إلى الأعلى