موجز أنباء العالم ومستجداتة

إدانة الممثل الأمريكي جوسي سموليت بعدما تبين خداعه للشرطة

موجز الأنباء- أعدت هيئه المحلفين الكبرى في ولاية شيكاغو الأمريكية 16 تهمة ضد الممثل الأمريكي جوسي سموليت، بعد تقديمه ادعاء كاذب للشرطة بأنه ضحية جريمة كراهية ، كما قد سبق واتهم سموليت بتقديم تقرير زائف، حيث سبق وقال الممثل الأمريكي البالغ من العمر 36 عاما للشرطة انه كان ضحية اعتداء عنصري ورهاب المثليين.

حيث تبين لاحقاً أن سموليت كان قد دفع 3500 دولار أميركي لشقيقين بغرض افتعال هجوم ضده، ليتمكن من استثماره لاحقاً لزيادة نجوميته باللعب على وتر العنصرية.

وقال السيد سموليت ان رجلين أبيضين ألقيا عليه إهانات عنصريه ورهاب المثليين عندما خرج في وقت متأخر من الليل لشراء الطعام من متجر لساندويتشات مترو الأنفاق في شيكاغو في 29 يناير، وقال انهم لكموه ثم سكبوا عليه ماده كيميائية محتمله ووضعوا حبلا حول رقبته إشاره إلى الإعدامات العنصرية للأميركيين الأفارقه، وادعي أيضا ان الرجال قالوا “هذا البلد ماجي” خلال الهجوم ، وهي اشاره إلى شعار الحملة الرئاسية للرئيس دونالد ترامب ، “اجعل أميركا عظيمه مره أخرى”.

وليتم كشف ملابسات القضية ، بدأ الضباط بالبحث في الكاميرات المشبوهة إلا أنهم لم يتمكنوا من العثور لأي لقطات للحادث،  علي الرغم من مراجعه أكثر من 50 كاميرات المراقبة ، كما لم يكن هناك شهود أيضا، لكن المحققين يقولون انهم تمكنوا من استخدام تطبيق لتقاسم المشاوير للتعقب وتحديد الشقيقين الذين  تم تصويرهما بالقرب من الموقع.

وتوجه الرجال، علا وابيل اوسندايرو ، إلى نيجيريا بعد الهجوم المزعوم وتم احتجازهم عند عودتهم لمده 48 ساعة تقريبا. فيما قال مسؤولون انهم أفرج عنهم دون توجيه تهمه اليهم بعد تقديم معلومات “حولت مسار التحقيق” وتقول الشرطة ان بحوزتهم شيكا بقيمة $3,500 .

وفي مؤتمر صحفي ، وصف سوغت جونسون المخطط المزعوم بأنه “مخجل” ، مضيفا: “لماذا يستخدم اي شخص ، ولا سيما رجل أمريكي من افريقيا ، كيف يمكن لأحد ان ينظر إلى الكراهية والمعاناة المرتبطة بهذا الرمز ويري فرصه للتلاعب بهذا الرمز لتعزيز صورته العامة ؟ “

كما اتهم السيد سميليت بالاستفادة من القضية التي آثارها عن العنصرية لتعزيز مسيرته المهنية.

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد