منوعات

ما حكم الاحتفال والتهنئة بالسنة الهجرية ابن باز و ابن عثيمين

حكم الاحتفال والتهنئة بالسنة الهجرية، حيث يبحث العديد من المسلمين عن رأي العلماء والشيوخ في هذا الأمر، وذلك لأن هناك بعض المسلمين يحتفلون ببداية السنة الهجرية الجديدة، لذا سيوضح لكم موقع موجز الأنباء في هذا المقال عن هل يجوز الاحتفال برأس السنة الهجرية أم لا.

حكم الاحتفال بالسنة الهجرية

لا يجوز الاحتفال بعيد رأس السنة الهجريّة، ولا يوجد شرعًا شيء يدعى بالاحتفال برأس السنة الهجرية، لأن الاحتفال بهذا اليوم يعتبر بدعة وتقليد لأفعال المشركين بالله، وأيضًا لا يجوز التهنئة برأس السنة الهجرية كذلك بتبادل المعايدات والتهاني والدعاء بالبركة، لأنه لم يذكر في ذلك نص صريح عن النبي صلى الله عليه وسلم، لم ولم يتم ذكر ذلك عن صحابة النبي -صلى الله عليه وسلم- أنهم قاموا بالاحتفال بهذا اليوم.

آراء العلماء في حكم الاحتفال والتهنئة بالسنة الهجرية

كان هناك عدة آراء من قبل العلماء حول الاحتفال برأس السنة الهجرية أو التهنئة بهذا اليوم، ومنهم نذكر رأي العالم ابن باز رحمه الله، والعالم الشيخ محمد صالح العثيمين، وكذلك رأي الشيخ صالح الفوزان، وآرائهم كما يلي:

هل يجوز صيام رأس السنة الهجرية اسلام ويب 1444 2022

رأي الشيخ محمد صالح العثيمين

قال: “أنه عند دخول عام هجريًا جديد، فليس من السنة أن نُحدث عيدًا لدخوله، وليس من السنة أن نهنئ بعضنا بدخوله، فالتهنئة إنما هي أمر عادي وليس أمراً تعبدياً، وليست العبرة بكثرة السنين، فكم من إنسان طال عمره ولم يصلح عمله، ولكن العبرة بما أمضاه هذا الإنسان في سنين عمره من طاعة الله تعالى، فكثرة السنين خير لمن أمضى عمره في طاعة الله تعالى، وطولها شر لمن أمضاها في معصية الله تعالى”.

رأي الشيخ ابن باز

قال: “التهنئة بالعام الجديد ليس لها أصل عن السلف الصالح، ولا أعلم شيئًا من السنة ولا من الكتاب العزيز يدل على شرعيتها، ولكن من بدأك بذلك: فلا بأس أن تقول له: وأنت كذلك، إذا قال لك: كل عام وأنت بخير، لا بأس أن تقول له: وأنت بخير ولكن لا تبدأ أنت بتبادل التهاني والتبريكات بالسنة الهجريّة”.

قدمنا لكم آراء الشيوخ العلامة ابن باز وابن عثيمين فيما يخص رأس السنة الهجرية وتهاني العام الجديد.

زر الذهاب إلى الأعلى