منوعات

موعد صيام عاشوراء 2022 – 1444 وفضله من الكتاب والسنة

موعد صيام عاشوراء 1444 -2022، حيث يعتبر إحدى الأيام المباركة التي تأتي على الأمة الإسلامية، ويقومون بالاحتفال بها في كل عام، كما أن الاحتفال بهذا اليوم ليس من فعل المسلمين فحسب، بل قام سيدنا موسى عليه السلام بصيام يوم عاشوراء وهو أول من قام بصيام هذا اليوم، لشكر الله عز وجل بنجاته من فرعون وجنود، وسيقدم لكم موقع موجز الأنباء موعد يوم عاشوراء المبارك لهذا اليوم.

موعد عاشوراء هذا العام 2022

سيكون يوم عاشوراء في اليوم العاشر من شهر محرم الموافق ليوم الأحد السابع من شهر أغسطس لعام 2022، ويصوم المسلمون هذا اليوم لطلب المغفرة من الله.

حيث وعد النبي صلى الله عليه وسلم المسلمون الذين يصومون هذا اليوم بتكفير ذنوب السنة الماضية في الكثير من الأحاديث التي رويت عنه صلى الله عليه وسلم، وخلال العام الهجري يأتي على المسلمون الكثير من الأيام الكريمة التي يستحب فيها الإكثار من العمل الصالح لأنها الأيام التي خصصها الله عز وجل لزيادة العطاء للمسلمين، فعطاء سبحانه وتعالى لا يتوقف.

اقرأ أيضا:كم باقي على عاشوراء 2022 العد التنازلي.. متى يوم عاشوراء 1444

حيث يكثر ويزيد في هذه الأيام المباركة، وقد ورد عن النبي في العديد من الأحاديث وصيته للمسلمين بصيام هذا اليوم ليكونوا ممن تُكفّر ذنوبهم وتغفر ذلاتهم.

موعد صيام عاشوراء 1444-2022
موعد صيام عاشوراء 1444-2022

حكم صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء

يوم عاشوراء هو اليوم الذي نجا فيه موسى عليه السلام بقدرة الله تعالى ومعجزته من فرعون، فصامه موسى من أجل شكر الله تعالى على إنقاذه من فرعون وجنوده وعدم هلاكه على أيديهم.

وقد صام النبي صلى الله عليه وسلم هذا اليوم، ولهذا فإن صيام يوم عاشوراء هو سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، فالمسلمون هم أحق الناس بنبي الله موسى الذي أرسله الله تعالى للدعوة للتوحيد به، فهم يؤمنون بجميع الرسل والأنبياء دون تفرقة بين أحد منهم، ويحملون لهم جميعا الاحترام والتقدير اللازم، وقد رغّب النبي المسلمين في صوم هذا اليوم فروي عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: “مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ إِلَّا هَذَا اليَوْمَ، يَوْمَ عَاشُورَاءَ، وَهَذَا الشَّهْرَ، يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ”.

ومن المستحب للمسلم أن يصوم التاسع والعاشر والحادي عشر من محرم كما ذكر جمع من العلماء، فإن لم يتيسر للمسلم ذلك فيستحب له صيام يوم التاسع أو الحادي عشر، ولذلك فقد أجمع العلماء على أن لصيام يوم عاشوراء مراتب ثلاثة، وهما كما يلي:

  • الأول أن يصام عاشوراء وحده.
  • أن يصام ومعه التاسع أو الحادي عشر.
  • أعلى مرتبة أن يصوم المسلم عاشوراء ومعه التاسع والحادي عشر.

زر الذهاب إلى الأعلى