اخبار عربية

تفاصيل انهيار تلة ترابية في محيط مزار قطارة الإمام علي عليه السلام

تفاصيل انهيار تلة ترابية في محيط مزار قطارة الإمام علي، شهدت الساعات الأخيرة تصريحات هامة جاءت من جانب الجيولوجي صباح حسن عبد الأمير من محافظة كربلاء، والذي كشف رسميًا عن كافة التفاصيل التي جاءت تتعلق بعملية انهيار مزار “قطارة الإمام علي” في كربلاء التي تم رصدها خلال الساعات الأخيرة في العراق، وقد ناقش من خلال تصريحاته الهامة كافة الأسباب والعوامل التي قد أدت إلى هذا الانهيار المفاجئ.

انهيار قطارة الإمام علي

ومن خلال ما أعلن عنه عبد الأمير في منشور على صفحته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة خلال الساعات الماضية، فقد أشار إلى أن الأثار التي جاءت عن حادثة الانهيار في منطقة القطارة.

وهي المنطقة التي تقع من المنطقة المنبسطة التي تشكل منخفض بحيرة الرزازة تحدها تلال بارتفاع 7- 8 متر عن مستوى سطح بحيرة الرزازة تتكون من طبقات صخرية رملية.

جاءت تتخللها الكثير من شرائح من طبقات جبسية تتخلل طبقات الرمل، ومن خلال التصريحات الهامة التي أدلى بها كذلك أن هذه المنطقة من المناطق الأكثر عرضة لعوامل التعرية.

والتي قد تتعرض بشكل دائم إلى نشاط الرياح من الأعلى والجوانب، وكذلك تكون أكثر عرضة إلى الكثير من النتائج السلبية التي تترتب على ذلك والتي تتمثل في الانهيار.

ذوبان الشرائح الجبسية عندما يرتفع مستوى المياه فيتسبب بانهيار أجزاء من هذه التلال الرملية آخرها سنة 2008 و سقوط النخلة وقتها.

جيولوجي يتحدث عن طبيعة منطقة ’قطارة الإمام علي’ وأسباب الانهيار المفاجئ

سبب انهيار منطقة قطارة الإمام علي

قد كشف كذلك الخبير الجيولوجي أن السبب الذي جاء حول انهيار هذه المنطقة جاء يعود رسميًا إلى استغلال صاحب المشروع الأخير للقطارة، والذي قد قام بدوره بالعمل على مد أنابيب ماء والتي تم تصميمها في أسفل التلال لديمومة خروج المياه.

وهو ما سبب تفتت تربة المنطقة بفعل نضوح الماء منها ثم أقام عليها منشاة خراسانية لم تتحملها الطبقات الرملية الهشة ما أدى إلى انهيارها المفاجئ.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الساعات تشهد العمل على استمرار رجال الإنقاذ في موقع الانهيار بالقرب من قطارة الإمام علي بمحافظة كربلاء، بعمليات الإنقاذ والبحث عن المحاصرين تحت الأنقاض.

زر الذهاب إلى الأعلى