موجز أنباء العالم ومستجداتة

باكستان تؤكد لا توجد صلة بها في تفجير كشمير كما أظهر تحقيق الملف الهندي

موجز الأنباء- قالت باكستان أنها تجري تحقيقات في ملف تقدمت به جارتها الهند حول الهجوم الانتحاري الذي وقع في منطقة بولاما في كشمير الهندية، حيث خلصت في تحقيق أولي أنه لا يمكن حتى الآن التوصل عن وجود صلة بين باكستان والتفجير الإرهابي ، وفقاً لتصريحات لوزارة الخارجية اليوم.

وذكر بيان صادر عن وزاره الخارجية الباكستانية اليوم الخميس انه تم اعتقال ما لا يقل عن 54 شخصا والتحقيق في 22 موقعا وتم تعقب عدد من الأرقام الهاتفية كجزء من التحقيق.

وقالت باكستان أنها أطلعت الهند علي النتائج التي توصلت إليها أمس، بينما اطلعت أيضا كبار الدبلوماسيين في العاصمة إسلام أباد.

وقد ارتفعت حده التوتر بين الجارتين المسلحتين نوويا في الشهر الماضي بعد التفجير الانتحاري الذي وقع في بلده بولاما التي تديرها الهند في كشمير وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن 40 من أفراد قوات الأمن الهندية.

واتهمت الهند باكستان بمسؤوليتها علي الهجوم ، وشنت هجمات جوية عسكرية على ما وصفته بأنه “معسكر تدريب” بالأراضي الباكستانية بعد ذلك بوقت قصير.

وقالت باكستان أن الغارات الجوية ضربت غابه غير مأهوله بالسكان، كما شنت غاراتها الجوية المجاورة للأهداف العسكرية الهندية ولم تسفر عن سقوط ضحايا.

وقام الجانبان بنشر طائرات مقاتله، كما أسقطت باكستان طائره هندية ، مما أدى إلى القبض علي طيارها.

ومع تسليمه للهند بعد ذلك بيومين ، بدأت التوترات تهدأ، رغم أن الجيوش العسكرية للبلدين ما زالت في حاله تأهب قصوى.

وفي يوم الأربعاء, فتحت باكستان مجالها الجوي بالكامل للرحلات الجوية القادمة أو المغادرة من البلاد لأول مرة خلال شهر، فيما لا تزال رحلات المرور العابر فوق المجال الجوي الباكستاني معلقه.

اقرأ ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد