موجز أنباء العالم ومستجداتة

فرنسا : الشرطة تستخدم الغاز المسيل للدموع وتعتقل العشرات في مظاهرات للسترات الصفراء

موجز الأنباء -اندلعت اشتباكات بين المتظاهرين من أصحاب السترات الصفراء والشرطة في العاصمة الفرنسية ، باريس، حيث خرج المتظاهرون إلى الشوارع للأسبوع الثالث والعشرين من المسيرات ضد عدم المساواة الاقتصادية وحكومة الرئيس ايمانويل ماكرون.

وكان عشرات المتظاهرين السود قد ألقوا الحجارة على الشرطة وأضرموا النار في الدراجات النارية وعلب القمامة علي طول طريق المسيرة يوم السبت مما دفع الشرطة إلى استخدام مدفع المياه وقنابل الصعق والغاز المسيل للدموع.

وقالت شرطه باريس أن السلطات اعتقلت 137 شخصا في وقت مبكر من بعد ظهر اليوم وأجريت تفتيشا موضعيا علي أكثر من 14,000 شخص يحاولون دخول العاصمة للاحتجاجات.

وذكرت وزاره الداخلية انه اعتبارا من الساعة الثانية عشرة بتوقيت جرينتش اليوم السبت، تظاهر ما مجموعه 9,600 شخصا في جميع أنحاء فرنسا، بما في ذلك 6,700 في العاصمة.

وهذا أكثر من الاحتجاجات التي جرت في الأسبوع الماضي، والتي اجتذبت 7,500 متظاهرا، ولكنها تمثل جزءا فقط من الرقم القياسي 282,000 المقدر في اليوم الأول من الاحتجاجات في 17 نوفمبر/تشرين الثاني.

وبدأت المظاهرات في البداية بسبب زيادة أسعار الوقود وارتفاع تكاليف المعيشة، ولكنها تصاعدت إلى حركه أوسع ضد ماكرون وسياساته الاقتصادية،والتي يقول المحتجون إنها تؤيد الأعمال التجارية الكبيرة والأغنياء على حساب العمال العاديين.

وكانت حركة الاحتجاج سلمية إلى حد كبير، لكن بعض المتظاهرين هاجموا الآثار والمتاجر والبنوك واشتبكوا مع الشرطة في الأسابيع السابقة.

وفي اليوم السبت ، كانت العاصمة الفرنسية في حاله تأهب قصوى بعد أن قال كريستوف كاستنر وزير الداخلية أن أجهزه الاستخبارات المحلية أبلغته باحتمال عوده المشاغبين العازمين علي أشاعه الخراب في باريس وتولوز ومونبلييه وبوردو في تكرار الاحتجاجات العنيفة في 16 مارس/آذار.

وقالت السلطات أن أجزاء كبيره من شبكه مترو باريس أغلقت وتم نشر حوالي 60,000 شرطه في جميع أنحاء فرنسا.

اقرأ ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد