دراسة : الأطفال الذين يتناولون الطعام الجاف مبكرا ينامون أفضل

في دراسة حديثة اجرتها بعض الجهات ان تناول الاطفال للاطعمة الجافة في عُمر اصغر عند بلوغ الثلاثة الاشهر بجانب حليب الأم ينامون بشكل آفضل من الذين يعتمدون فقط على رضاعة الحليب ، حيث ينصح رسميا بإرضاع الأطفال طبيعيا في الشهور الاولى الستة من عمرهم ، كما يؤكد الخبراء بأنه على النساء للتوصيات حتى وان كانت تحت الدراسة .

وكشفت الدراسة التي تم نشرها في دورية جاما لطب الاطفال بأن اعطاء الأطفال للطعام الجاف قبل بلوغ الست اشهر مفيدا للأطفال والامهات من جهة اخرى ، حيث تخف معها مشاكل النوم الرضع وتتحسن بذلك نوعية حياة الامهات .

وتم اجراء الدراسة في لندن على نحو 1.303 طفلاً في الشهر الثالث في كلية كينغز كوليدج في لندن وجامعة سانت جورج وقسمتهم إلى مجموعتين.

حيث تم إرضاع المجموعة الأولى طبيعياً لمدة 6 شهور، بينما أعطيت أطعمة جافة بالإضافة إلى حليب الأم للمجموعة الثانية، ثم طلبت الجهة التي اجرت الدراسة من الامهات تعبئة استمارة كل شهر حتى يبلغ عمر الطفل 12 شهراً ثم القيام بتعبئة استمارة كل 3 أشهر حتى يصل عمر الطفل 3 سنوات.

واظهرت النتائج بأن الاطفال الرضع في المجموعة الثانية التي تناولت الاطعمة الجافة الى جانب حليب الام كانوا ينامون بشكل افضل ولفترة طويلة ولم يستيقظوا بشكل متكرر مثل المجموعة الاولى التي كانت مشاكل النوم لديهم اكثر من المجموعة الثانية .

وتنصح هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا ومنظمة الصحة العالمية الأمهات حاليا بإعطاء الاطفال الرضع الاطعمة الجافة عند بلوغهم الستة اشهر من عمرهم  ، وبالرغم من النصيحة الرسمية إلا أن 75 في المئة من الأمهات قدمن الأطعمة الجافة لأطفالهن قبل بلوغهم خمسة شهور، وأكد 25 في المئة من هؤلاء الأمهات أن سبب لإقدامهن على ذلك كان لمعالجة مشكلة استيقاظ أطفالهن ليلاً، وذلك وفقاً لاستطلاع الرضع لعام 2010.

وقال البروفيسور جدعون لاك من كلية كينغز كوليدج في لندن إن ” نتائج هذا البحث تدعم وجهة نظر الوالدين على نطاق واسع بأن تناول الأطفال للأطعمة الجافة بشكل مبكر يحسن نوعية نوم الطفل”.

وأردف لاك أن “في الوقت الذي ينُصح فيه رسمياً بعدم تقديم الطعام للأطفال قبل بلوغهم ستة شهور، إلا أن هذه الدراسة يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار”.