جماعة إثيوبية محظورة تعلن وقف النار بعد اعلان الحكومة عن اصلاحات

موجز الأنباء – أعلنت اليوم الخميس جماعة متمردة عن وقفها اطلالق النار من جانبها بعد ان اعلان الحكومة عن اصلاحات ، وفي التفاصيل قالت جماعة جبهة تحرير أورومو عن وقفها اطلاق النار بعد ان رفعها البرلمان الاثيوبي من قائمة الجماعات الارهابية المحظورة في اطار الاصلاحات التي اعلنها رئيس الوزراء الجديد أبي أحمد.

وتحارب جماعة جبهة تحرير أورومو منذ عام 1993 حتى تحصل على حكم ذاتي لاقليم اوروميا أكبر المناطق الاثيوبية ، وكانت الحكومة تصنفها جماعة اثيوبية في العام 2008 , ومن خلال بيان نشرته لوسائل الاعلام الحكومية قالت الجماعة : “إعلان وقف إطلاق النار مؤقتا سيقودنا إلى إعلان وقف ثنائي للأعمال القتالية نهائيا وللأبد وإلى نهاية الصراع”.

وجاءت هذه الخطوة من الجماعة بعد أسبوع من اعلان البرلمان أن الجماعة إلى جانب الجبهة الوطنية لتحرير أوجادن الانفصالية وحركة جينبوت 7 المعارضة لم تعد جماعات إرهابية.

يجدر بالذكر أن رذيس الوزراء الاثيوبي الجديد أبي أحمد يقود مسعاى جريئا لتخليص بلاده التي يسكنها 100 مليون نسمة من هاجس الحكم الأمني ، وكان قد اقر أبي أحمد بإتكاب قوات الامن انتهاكات واسعة النطاق وشبهها بارهاب الدولة ، في حين توصل حتى الان الى سلام مع عدو البلاد اريتريا ، وبذلك انهى المواجهة العكسرية الطويلة .

اقرأ ايضا