موجز أنباء العالم ومستجداتة

الرئيس الصيني يوقع مع السنغال اتفاقات جديدة لتعزيز العلاقات الاقتصادية

تعزيزاً للروابط الاقتصادية وقعت كل من الصين والسنغال امس السبت اتفاقات جديدة خلال زيارة الرئيس الصيني شي جينبينغ لدكار وهي الزيارة الأولى على هذا المستوى منذ عشر سنوات.

وتعد السنغال المحطة الأولى في الجولة الأفريقية للرئيس الصيني الذي استقبله نظيره السنغالي بعد وصوله ظهر السبت ، كما يزور جينبينغ رواندا وجنوب أفريقيا.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك بمناسبة الزيارة قال الرئيس السنغالي أنهما أجريا يا مباحثات “حول التعاون الثنائي والعلاقات الصينية-الافريقية والمستجدّات الدولية”.مشيداً بالصين باعتبارها “احد اكبر اقتصادات العصر الحديث” وبشعبها “الذي شكّلت مسيرته رسالة أمل” تظهر ان “التخلّف ليس قدرا وان معركة التقدّم تُكسب أولا عبر روح الكفاح”.

من ناحيته صرح الرئيس الصيني جينبينغ “في كل مرة آتي الى افريقيا ألاحظ الحيوية الكبيرة لهذه القارة الموعودة بمستقبل زاهر”، مؤكدا “ثقته التامة بمستقبل التعاون الصيني-الافريقي”.

كما وقع كل من الرئيسين قبيل المؤتمر الحصفي عشرة اتفاقات في مجالات تتصل بالقضاء والتعاون الاقتصادي والتقني والبنى التحتية وتعزيز الموارد البشرية والطيران المدني. كما حظي الرئيس الصيني باستقبال شعبي في شوارع  العاصمة دكار.

ومن المققر أن يتسلم الرئيس السنغالي من نظيره الصيني مفاتيح حلبة مصارعة تولّت الصين بناءها في السنغال حيث تحظى هذه الرياضة بشعبية كبيرة في السنغال.

وتعد الصين ثاني أكبر شريك تجاري بعد فرنسا للسنغال ، حيث تخطت قيمة اجمالي التبادلات التجارية بين الصين والستغال ملياري دولار في 2016 ، كما تعد المكسرات أبرز الصادرات السنغالية الى الصين بالاضافة الى معدني الزركونيوم (الزرقون) والتيتانيوم.

بالاضافة الى ذلك قامت شركات صينية ببناء قسم كبير من البنى التحتية منها الملاعب الرياضية في العاصمة الستغالية بالاضافة الى طرق ومسرح ومتحف للحضارات واخيراً حلبة المصارعة.

اقرأ ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق اقرأ المزيد